نماذج ومبادرات

نحن في شركة "طاقة" نبذل جهوداً راسخة لدعم المجتمعات المحلية التي نعمل فيها، ونلتزم بحماية البيئة ودعم التنمية بما يحقق مصالح السكان المحليين. يُشكِّل الاهتمام بدعم القضايا الاجتماعية والاقتصادية والبيئية جانباً أساسياً من النهج الذي تسير عليه الشركة. فهدفنا مشاركة نجاحنا والتعاون معاً لتأسيس أعمال مستدامة.

الإمارات العربية المتحدة

التوطين

تسعى شركة "طاقة" لتقديم كل الجهود الممكنة لتحسين المهارات المواطنة وتطوير قادة الغد من أبناء الإمارات، حيث تعتمد برامجاً لتطوير المواهب، وتنظم لقاءات تعريفية لاستقطاب الطلاب الإماراتيين الدارسين في الجامعات الأجنبية في محيط عملياتها لتعريفهم على الشركة واطلاعهم على فرص العمل لديها. ففي نوفمبر 2013، استضافت "طاقة"، بالتعاون مع سفارة دولة الإمارات في المملكة المتحدة، 60 طالباً في منتدى استمر يومين، وجاء ذلك بعد منتدى آخر أقيم في سفارة دولة الإمارات في أوتاوا في كندا، وأسفر عن توفير فرص التدريب لبعض الطلبة الإماراتيين الدارسين في الجامعات الكندية.

دعم ضحايا الاتجار بالبشر

وقعت شركة " طاقة " اتفاقية تعاون مع مراكز إيواء لتأهيل ضحايا الاتجار بالبشر تلتزم بموجبها بتقديم الدعم المالي لهذه المراكز لمدة ثلاث سنوات.

ومراكز إيواء هي مبادرة انسانية غير ربحية تأسست تحت مظلة هيئة الهلال الأحمر بهدف تزويد النساء والأطفال ضحايا الاتجار بالبشر والاستغلال الجنسي بملاذ آمن ومؤقت، إلى جانب تقديم الدعم القانوني والرعاية الصحية والنفسية والاجتماعية اللازمة لهم. وقد أسفرت هذه المبادرة حتى الآن عن تأسيس ثلاثة مراكز للنساء والأطفال في أبوظبي و الشارقة و رأس الخيمة، ومركز للذكور بأبوظبي.

لمزيد من المعلومات عن عمليات "طاقة" في دولة الإمارات العربية المتحدة، انقر هنا.

هولندا

الحفاظ على قواعد حسن الجوار

يعتمد بناء العلاقات الجيدة مع المجتمعات المحيطة على الالتزام بقواعد حسن الجوار والتواصل الفعال مع السكان المحليين. وقد حرصت "طاقة" على الانفتاح على المجتمع والسكان في محيط منشأة برخرمير لتخزين الغاز للتأكد من إدراك السكان المحليين لطبيعة المشروع ومدى تأثيره على حياتهم وضمان اطلاعهم على آلية تنفيذ عمليات الإنشاء فيه.

وتتضمن الجهود التي تبذلها "طاقة" على هذا الصعيد تخصيص موقع إلكتروني للمشروع باللغة الهولندية، لإتاحة الفرصة للاطلاع على آخر الأخبار والتطورات ومشاهدة مقاطع الفيديو والصور وجميع الوثائق الرسمية المتعلقة بالمشروع. إلى جانب ذلك، تقوم الشركة على مدار العام بتقديم عروض توضيحية أسبوعية عن منشأة تخزين الغاز في برخرمير في مركز الزوار الكائن في موقع المشروع، وتنظيم أمسيات تعريفية ربع سنوية للسكان المقيمين، وتزويد المسؤولين المحليين وأفراد مجتمع الأعمال بمعلومات حول آخر تطورات المشروع.

وكذلك يعمل فريق "طاقة" في هولندا على إصدار مطبوعة شهرية لاستعراض آخر نشاطات الشركة، بالإضافة إلى استبيان الآراء والرد على التعليقات والشكاوى بطريقة سريعة ومناسبة عبر قنوات الاتصال المتاحة، التي تتضمن أيضاً خطاً ساخناً مخصصاً للعملاء.

دعم الفعاليات الثقافية

نحن نؤمن بأن الثقافة هي طاقة الإبداع، ولذلك فإننا نقدم ما نستطيع لدعم الحياة الثقافية في أماكن عملياتنا في هولندا، ونساهم من خلال ذلك بتحسين المناخ الاستثماري والجذب السياحي في المنطقة بما يصب في مصلحة المجتمع المحلي. وقد قامت "طاقة" بتأسيس صندوق للفعاليات الثقافية في العام 2010، نقوم من خلاله سنوياً بدعم ورعاية أكثر من 30 حدثاً ثقافياً وتعليمياً في منطقة ألكمار.

لمزيد من المعلومات حول مبادرات "طاقة" الثقافية في هولندا، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني باللغة الهولندية.

الحد من التأثير البيئي لمنشأة تخزين الغاز في برخرمير

تسعى شركة "طاقة" للحد من الآثار البيئية لنشاطها في محيط منشأة برخرمير لتخزين الغاز إلى أدنى مستوىً ممكن. وانطلاقاً من هذا، اتخذنا العديد من الخطوات الاحتياطية، منها:

  • إنشاء جدار عازل للصوت، ومراقبة أعداد الطيور المعششة في المنطقة المحيطة بموقع الآبار في المشروع، وتطوير 18 هيكتاراً من مواقع التعشيش البديلة في الحقول المجاورة لموقع الحفر لتكون مأواً آمناً لتزاوج الطيور وتكاثرها.
  • التخطيط لإقامة محمية طبيعية على مساحة 30 هيكتاراً أخرى في المنطقة المجاورة لموقع برخرمير من أجل المحافظة على البيئة المحلية الفريدة.
  • استخدام أفضل التقنيات الحديثة لضمان خلو عملية معالجة الغاز الطبيعي في المنشأة من الانبعاثات الضارة.
  • التأكد من خضوع مشروع تخزين الغاز في الحقل لدراسات مكثفة ووافية قامت بها جهات مستقلة حول المخاوف المرتبطة بالسلامة، والتي كان من أبرزها احتمال وقوع الهزات الأرضية. وخلصت جميع التقارير إلى استبعاد خطر حدوث هزات أرضية تزيد قوتها على / 9 ر3 /درجة وفق مقياس ميركيلي.

دعم جهود الاستدامة

تساهم "طاقة" من خلال مشروع برخرمير لتخزين الغاز في دعم جهود هولندا لتنفيذ استراتيجية الطاقة في الفترة القادمة، والتي تهدف إلى تحقيق توفير في الطاقة بنسبة 1.5% سنوياً، إلى جانب زيادة موارد الطاقة المتجددة من 4% حالياً إلى 14% بحلول العام 2020. وعندما لا تستطيع مصادر الطاقة المتجددة من تلبية الطلب، سيظل بمقدور السكان في هولندا الاعتماد على مصادر الغاز الطبيعي الذي يعد من أنظف أنواع الوقود الأحفوري.

لمزيد من المعلومات عن عمليات "طاقة" في هولندا، انقر هنا.

المملكة المتحدة

دعم الجمعية الملكية لحماية الطيور

تساهم "طاقة" في دعم الجمعية الملكية لحماية الطيور من خلال تمويل طوافات لتعشيس طيور خطاف البحر في محمية طبيعية في أبردين شاير. ويفيد هذا المشروع في دعم المجتمع المحلي من خلال المساهمة في الحفاظ على أحد موارده الذي يستقطب مئات الزوار سنوياً.

دعم مؤسسة الغواصين البريطانيين لإنقاذ الكائنات البحرية

قامت "طاقة" بتزويد مؤسسة الغواصين البريطانيين لإنقاذ الكائنات البحرية بمجموعة من المعدات والأدوات اللازمة لنشاطها، مثل طوافات لإنقاذ الحيتان وخوذات وقمصان نجاة للغواصين. ويتولى إدارة هذه المؤسسة مجموعة من المتطوعين بهدف حماية الكائنات البحرية في المملكة المتحدة.

المبادرات التعليمية

نحن نؤمن أن التعليم لبنة أساسية في بناء المجتمعات، ولذلك فقد أسسنا عدداً من الشراكات لدعم التعليم وتشجيع الطموح في المملكة المتحدة، من أهمها:

  • رعاية مسابقة "الطاقة الخضراء": وهي مسابقة فريدة من نوعها يشارك فيها أطفال من مختلف المدارس في أنحاء اسكتلندا للتنافس على تصميم وبناء سيارات السباق الكهربائية. تهدف هذه المبادرة إلى استقطاب اهتمام الشباب في مجالات العلوم والهندسة والتكنولوجيا والرياضيات، كما توفر لموظفينا فرص العمل التطوعي لمساعدة الطلبة وإسداء النصائح لهم والمساهمة في تنظيم الحدث.
  • دعم مركز التعليم في أبردين شاير: موَّلت "طاقة" شراء قاعة متنقلة لمركز التعليم في أبردين شاير لتقوم بزيارة دور الحضانة والمدارس الابتدائية لتقديم محاضرات لزيادة الوعي حول أسلوب الحياة الصحي.
  • دعم مركز ساتروسفير للعلوم في أبردين: يقدم هذا المركز عروضاً تفاعلية تتيح للزوار التعرف على العالم من حولهم وإدراك كيفية عمل الأشياء، وقد ساهمت "طاقة" في تحديث العروض الموجودة فيه وشراء عرض جديد يمثل القبة السماوية.

لمزيد من المعلومات عن عمليات "طاقة" في المملكة المتحدة، انقر هنا.

أميركا الشمالية

ستارز للإسعاف الجوي

TAQA

في كندا، أبرمت "طاقة" شراكة بعيدة الأمد مع "ستارز" للإسعاف الجوي، وهي منظمة غير ربحية تقدم خدمات النقل الطبي الجوي الآمن والسريع للمرضى والمصابين في المناطق النائية الغربية التي تحتضن عدد من مشاريع "طاقة". وقامت "ستارز" بأكثر من 22,000 مهمة في المنطقة منذ تأسيسها في العام 1985، كما تتولى الرد على رقم الطوارئ الخاص بشركة "طاقة" على مدار 24 ساعة في حال وقوع أي طارئ في مواقع العمل لتوفير خدمات الطوارئ السريعة

مؤسسة ألبرتا إيكوتراست

أبرمت "طاقة" شراكة مع مؤسسة "ألبرتا إيكوتراست" تتيح مشاركة ممثلين عن الشركة في اللجنة المعنية بالمساعدات الرامية إلى تشجيع الاستثمار في مشاريع صديقة للبيئة في مقاطعة ألبرتا الكندية. تأسست إيكوتراست في العام 1991، وتعدُّ نموذجاً من الشراكة الفريدة بين الشركات والمجتمع البيئي.

وكالة "يونايتد واي"

تضم وكالة "يونايتد واي" تحت مظلتها عدداً من المجموعات المتخصصة بالعمل التطوعي في المدن الكندية والأميركية، وهي تقوم بجمع التبرعات والأموال من أجل محاربة الفقر والتشرد وتوفير التعليم ومعالجة القضايا الاجتماعية الأخرى.

الصليب الأحمر الكندي

وفي صيف 2013، تبرعت "طاقة" بمبلغ 150 ألف دولار كندي إلى الصليب الأحمر الكندي للمساعدة في أعمال الإغاثة وإعادة تأهيل المناطق التي تضررت بفعل أسوأ فيضانات شهدتها مدينة كالجاري ومقاطعة ألبرتا. كما تبرعت الشركة لاحقاً بمبلغ يزيد على 14 ألف دولار كندي من خلال برنامج جمع التبرعات من موظفيها.

مبادرات أخرى

كذلك تلعب "طاقة" دوراً فعالاً في المجتمعات المحلية من خلال دعمها ومشاركتها في العديد من الفعاليات الثقافية والاجتماعية والرياضية والصحية، مثل رعاية سباقات الروديو في كالجاري ومباريات الهوكي وحملات التبرع بالدم والمناسبات الخيرية وغيرها.

لمزيد من المعلومات عن عمليات "طاقة" في أميركا الشمالية، انقر هنا.

العراق

فريق العلاقات المجتمعية

في العام 2013، شكلت "طاقة" في إقليم كردستان العراق فريقاً من ثلاثة موظفين، جميعهم من أبناء الإقليم يعملون بقيادة منسق للعلاقات المجتمعية ويتكلمون الكردية والإنجليزية بطلاقة. يتولى هذا الفريق مهمة تطوير العلاقات مع المجتمع المحلي من خلال برامج التعليم والتوعية والتواصل مع زعماء القرى المحيطة لاطلاعهم على آخر المستجدات حول سير الأعمال التشغيلية.

كما يقدم أعضاء الفريق المساعدة في المسائل المتعلقة بتعويض الأشخاص الذين اضطروا لمغادرة أراضيهم، وتوظيف السكان المحليين، وإرشاد الموردين المحليين حول أفضل الطرق لتقديم العطاءات. إضافة إلى ذلك، يقوم مسؤولو العلاقات المجتمعية بجمع البيانات والمعلومات الأساسية عن المجتمع لتقديم صورة محدثة عنه تُمكِّن "طاقة" من إدراك القضايا التي تواجه جيرانها الجدد، وتمنحها رؤية واضحة وقدرة على تطوير نشاطات ومبادرات وبرامج طويلة الأمد لدعم المجتمع المحلي والاستثمار فيه.

دعم المركز النسائي

تقدم شركة "طاقة" الدعم لمبادرات تطوير المهارات المخصصة للكبار. وقد علمت "طاقة" عن وجود اتحاد نسائي في إقليم كردستان العراق وتواصلت من خلاله مع مركز محلي مخصص للنساء، حيث قدمت له بعض التبرعات، مثل أجهزة تكييف الهواء ومعدات كمبيوتر وعدد من ماكينات الخياطة التي تستخدمها العاملات في المركز لخياطة الملابس وتوزيعها على الأسر هناك.

دعم التعليم

سارعت "طاقة" بالاستجابة لحادث حريق أضر بمدرسة قريبة من موقع الامتيازات النفطي الذي تمتلكه هناك، وحرصت على إعادة تأهيل تلك المدرسة التي يرتادها نحو ألف طالب من خلال المساهمة باستبدال الأثاث المتضرر، وتوفير مقاعد دراسية جديدة، وتركيب بوابات جديدة تتيح وصولاً أفضل لسيارات الطوارئ.

السلامة على الطرقات

تعد قيادة السيارات أكبر خطر يهدد السلامة في إقليم كردستان العراق، وذلك بسبب سوء أحوال الطرقات، والظروف المناخية، والمعايير العامة للقيادة، وصيانة السيارات، وتدني مستوى خدمات الطوارئ. وقد أدركت "طاقة" هذه المخاطر منذ شرائها حصة تشغيلية في حقل آتروش في أواخر العام 2012، فقامت بتدريب فريق من 19 سائقاً محترفاً يتولون نقل موظفي الشركة بين العاصمة أربيل وحقل آتروش في خمس رحلات أسبوعية تستمر كل منها ثلاث ساعات ويتوفر في كل منها مسعفاً طبياً مؤهلاً.

تعد قيادة السيارات أكبر خطر يهدد السلامة في إقليم كردستان العراق، وذلك بسبب سوء أحوال الطرقات، والظروف المناخية، والمعايير العامة للقيادة، وصيانة السيارات، وتدني مستوى خدمات الطوارئ. وقد أدركت "طاقة" هذه المخاطر منذ شرائها حصة تشغيلية في حقل آتروش في أواخر العام 2012، فقامت بتدريب فريق من 19 سائقاً محترفاً يتولون نقل موظفي الشركة بين العاصمة أربيل وحقل آتروش في خمس رحلات أسبوعية تستمر كل منها ثلاث ساعات ويتوفر في كل منها مسعفاً طبياً مؤهلاً.

لمزيد من المعلومات عن عمليات "طاقة" في العراق، انقر هنا.

غانا

دعم دور الأيتام ومدرسة سكوندي للصم

تقدم شركة "طاقة" الدعم لدور الأيتام في المجتمعات المحيطة بعملياتها في غانا، مثل ميتم جيكو في أبوادزي وميتم لايت هاوس في كيب كوست. كما تقدم الدعم لمدرسة سكوندي للصم لتساهم في صياغة مستقبل مشرق للأطفال الصم ومساعدتهم على اكتساب المهارات والمعرفة التي تمكِّنهم من الاندماج في مجتمعاتهم.

بناء قنوات الصرف الصحي

نحن في شركة "طاقة" نجتهد كثيراً لتحقيق الرعاية والرفاهية للسكان في المناطق التي نعمل ضمن نطاقها من خلال توفير المرافق المُتطوّرة للمياه الصالحة للشرب والصرف الصحي مثلاً.

وفي هذا الإطار، سعت محطة الطاقة التابعة لنا في غانا على مدى سنوات عديدة لدعم مشروع لإنشاء عبّارات في القرى المجاورة للحيلولة دون تجمع المياه الراكدة والحدّ من خطر الإصابة بالملاريا وأمراض أخرى.

برنامج المنح الدراسية

تلتزم "طاقة" بتوفير فرص التعليم للأجيال القادمة من خلال برنامج للمنح الدراسية تتحمل من خلاله ثلث تكاليف الدراسة، أي ما يصل إلى 140 دولار أميركي للطالب الواحد. وفي العام 2013 التحق بهذا البرنامج نحو 300 طالب تتراوح أعمارهم بين 6-24 عاماً، حيث يحصل صغار السن منهم على مساعدات مالية لشراء الكتب واحتياجاتهم من القرطاسية، فيما يحظى الطلبة الأكبر سناً بدعم للحصول على فرص العمل بعد إنهاء تعليمهم الجامعي.

لمزيد من المعلومات عن عمليات "طاقة" في غانا، انقر هنا.

الهند

توفير مرافق المياه الصالحة للشرب

المياه هي مصدر الحياة، لكن هناك قرى في محيط محطة كهرباء نيفيلي في الهند لا تمتلك مصادر كافية لسد احتياجاتها من المياه الصالحة للشرب. ولذلك قمنا في العام 2011 بتزويد كل من قريتي أومانجالام وأوثانجال بخزانات مياه تبلغ سعتها 60 ألف ليتر لتوزيعها على القرى المجاورة.

توفير خدمات الطوارئ

لا يقتصر اهتمامنا بالمجتمع المحلي على مشاريع البنية التحتية وحسب. ففي الهند والمغرب، يقدم الأطباء وأفراد الفرق الطبية المتواجدين في مواقع العمل خدمات إضافية ومجانية للمجتمعات المحلية، بما في ذلك حملات التوعية الصحية، والإسعافات الأولية، والمخيمات الطبية السنوية. وكذلك دأبنا في الهند على خدمة المجتمعات المحلية من خلال تقديم خدمات مكافحة الحريق والإسعاف المتوفرة في المنطقة التي تقع فيها محطة نيفيلي، والتي يفصلها عن أقرب مستشفى في المنطقة مسافة 18 كيلومتراً. فقد استُخدمت خدمة الإسعاف، التي استُحدثت في تلك المحطة في العام 2002، لمئات المرات لخدمة السكان المحليين في حالات تراوحت بين ضحايا الحوادث المرورية والولادة.

لمزيد من المعلومات عن عمليات "طاقة" في الهند، انقر هنا.